أبرز العناوين

 

شركة NEUC تُعيد تسليم القطاع لكهرباء لبنان اعتباراً مـن 01/01/2018
المؤسـسة: نصلح الأعطال الكبيرة ضمــن إمكاناتنا في انتظار قرار الوزيـر

المركزية- في 12 تشرين الأول 2017 أقرّ مجلس الوزراء التمديد لشركة "BUS" في منطقة جبل لبنان الشمالي ومناطق والشمال، وشركة "KVA" في مناطق بيروت والبقاع العاملتين في مجال مقدّمي الخدمات في الطاقة الكهربائية لغاية 31-12-2021، في مقابل الطلب من وزارة الطاقة والمياه إيجاد الحلول المناسبة لمنطقة الجنوب وجنوب جبل لبنان مع الشركة الملتزمة، "وإلا طرح مناقصة وفقاً للأصول".

وفي ضوء هذا القرار لم يتم حتى اليوم، تجديد العقد الموقع بين مؤسسة كهرباء لبنان والشركة الوطنية للخدمات الكهربائية NEUC - "مجموعة دباس" في منطقة الجنوب وجنوب جبل لبنان، ما أدّى إلى انتهاء العقد بتاريخ 31/12/2017، وبنتيجته باشرت الشركة بإعادة تسليم القطاع لمؤسسة كهرباء لبنان اعتباراً من 01/01/2018.

مصادر في مؤسسة كهرباء لبنان كشفت لـ"المركزية" أن "المؤسسة لا تزال تنتظر قرار وزير الطاقة في هذا الشأن بعد إجراء مشاوراته، والمؤسسة على استعداد للالتزام بتوجيهات وزير الوصاية".

وعن مصير الأشغال في انتظار صدور قرار الوزير، أفادت المصادر أن "مؤسسة كهرباء لبنان تقوم ضمن إمكاناتها بتغطية الأعمال التي كانت تقوم بها شركة NEUC وبالتالي تُصلح الأعطال وفق إمكاناتها المتوفرة فالأولوية للأعطال الكبيرة".

وإذ أكدت رداً على سؤال، وجود تراكم في الأعطال، شددت المصادر على أن "هذا الوضع لا يؤثر في معدل التقنين العام أي على توزيع ساعات التغذية في كل المناطق اللبنانية، بل يقتصر العطل على المنطقة التي تتغذى من مصدره".

وأشارت إلى أن "المؤسسة تقوم بكل ما في وسعها للتخفيف قدر الأمكان من الأضرار الناجمة عن الأعطال، في انتظار بلورة حل ما في ما يخصّ تقديم الخدمات في منطقة الجنوب وجنوب جبل لبنان".

قرار المجلس: وكان مجلس الوزراء أصدر في جلسته المنعقدة بتاريخ 12- 10- 2017، قراراً حول عرض وزارة الطاقة والمياه تمديد مهلة تنفيذ العقود مع مقدّمي خدمات التوزيع في مؤسسة كهرباء لبنان، ومما جاء فيه:

"اطلع مجلس الوزراء على المستندات المذكورة أعلاه،

وبعد المداولة، قرر المجلس الموافقة على ما يلي:

1- التمديد لشركة BUS في منطقة جبل لبنان الشمالي ومناطق الشمال وشركة KVA في مناطق بيروت والبقاع لغاية 31/12/2021، على أن تقدم الشركتان برنامجاً بالمشاريع الاستثمارية كل ستة أشهر يتم في نهايتها تقييم أداء الشركتين، وعلى هذا الأساس يُتخذ القرار المناسب في حينه، بما فيه إمكانية فسخ العقد، ويُعلم وزير الطاقة والمياه بذلك مجلس الوزراء من ضمن التقرير النصف سنوي لتقدّم مشاريع الكهرباء، على أن تؤمّن مؤسسة كهرباء لبنان الاعتمادات اللازمة وفقاً لذلك.

2- الطلب من وزارة الطاقة والمياه إيجاد الحلول المناسبة لمنطقة الجنوب وجنوب لبنان مع الشركة الملتزمة وإلا طرح مناقصة وفق الأصول لتلزيم مقدّم خدمات جديد وفق الشروط الجديدة (المذكورة في البند أعلاه) وإعلام مجلس الوزراء في غضون أسبوعين عن النتيجة وتقويض وزير الطاقة والمياه ومؤسسة كهرباء لبنان إطلاق المناقصة إذا لم يتم التوصل إلى حل.

3- الطلب من مؤسسة كهرباء لبنان إجراء استدراج عروض في أسرع وقت ممكن للإشراف على تنفيذ الأشغال (supervision) والتمديد الاستشاري (program manager) لمعاونة مؤسسة كهرباء لبنان بإدارة مشروع مقدّمي الخدمات لمدة تنتهي في 31/12/2018 يجري بعدها اتخاذ المناسب بحسب الأصول".

Share
 

للاشتراك في
الخبر اليومي

 
 

للاشتراك في الخبر اليومي

 
 
 
  جميع الحقوق محفوظة - وكالة الأنباء المركزية © 2018
Powered by Paul S